الأمم المتحدة تدافع عن المثليين جنسيا في مصر وأندونيسيا وأذربيجان
الأمم المتحدة تدافع عن المثليين جنسيا في مصر وأندونيسيا وأذربيجان
دافعت الأمم المتحدة عن المثليين جنسيا في "مصر" وأندونيسيا وأذربيجان، وطالبت السلطات في تلك البلاد بالإفراج عنهم.

قد أَبَانَ مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن قلقه حيال اعتقالات طالت أكثر من 180 شخصا بسبب الاعتقاد أنهم مثليون أو مزدوجو أو مغايرو الجنس في "مصر" وأندونيسيا وأذربيجان.

احتجزت السلطات الاندونيسية أكثر من 50 شخصا في "حمام بخارى" في جاكارتا يوم الجمعة الماضي، بناء على ما يعتقد عن توجهاتهم الجنسية، واعتقلت أذربيجان أكثر من 80 شخصا في باكو منذ منتصف سبتمبر لنفس السبب.

وفي "مصر" أيضا احتجزت السلطات أكثر من 50 شخصا الأسابيع النهائيــة بسبب ما يعتقد عن توجهاتهم أو هوياتهم الجنسية، مشددًا مكتب حقوق الإنسان على ضرورة إلغاء جميع الدول القوانين التي تجرم العاملين في مجال الجنس.

المصدر : صدي البلد