أبوظبـي تعلن دعمها الكامل للاستراتيجية الأمريكية الجديدة بشأن طـهـران
أبوظبـي تعلن دعمها الكامل للاستراتيجية الأمريكية الجديدة بشأن طـهـران

حيث قد صـرحت دولة الإمارات العربية المتحدة دعمها الكامل لاستراتيجية الرئيس الأمريكي "دُونالدَ ترامب" للتعامل مع السياسات الإيرانية المقوضة للأمن والاستقرار.
وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي - في بيان لها أوردته وكالة الانباء الإماراتية (وام) ،الجمعة 13 أكتوبر، أن النظام الايراني يسعى من خلال هذه السياسات إلى بث الفوضى وعدم الاستقرار في المنطقة، موضحة أن الاتفاق النووي أعطى لإيران الفرصة لتقويم سياساتها والتعامل بمسؤولية مع المجتمع الدولي إلا أن الحكومة الايرانية استغلت هذا الاتفاق لتعزيز سياستها التوسعية وغير المسؤولة.
وشدد البيان على أن الاستراتيجية الأمريكية الجديدة تأتي لتتخذ الخطوات الضرورية من أجــل مواجــهة التصرفات الايرانية السلبية وغير المقبولة بكافة أشكالها بما في ذلك برنامجها الصاروخي والذي يمثل خطرا حقيقيا على الأمن والاستقرار في المنطقة وكذلك دعمها لمنظمات إرهابية مثل حزب الله والحوثيين وتبنيها للهجمات السيبرانية وتدخلها في الشؤون الداخلية لجيرانها وتهديدها لحرية الملاحة الدولية.
وأكدت الخارجية أن تصنيف الخزانة الأمريكية لقوات الحرس الثوري يأتي كإشارة قوية ستساهم في وضع حد للنشاطات الايرانية الخطيرة ودعمها الرسمي للارهاب.
وعبرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، في ختام بيانها، عن ترحيب دولة الإمارات ودعمها للاستراتيجية الأمريكية الجديدة وأكدت التزام الامارات بالعمل مع الولايات المتحدة وكافة الحلفاء للتصدي للسياسات والنشاطات الايرانية التي تقوض الاستقرار وتدعم التطرف في المنطقة والعالم.
وكان الرئيس الأمريكي "دُونالدَ ترامب" من هنا فقد ذكــر في وقت سابق اليوم في كلمة له اِظْهَـــــرْ فيها عن الاستراتيجية الجديدة تجاه الاتفاق النووي الإيراني، أن طهران لن تحوز السلاح النووي أبدا، مؤكدا أنه كرئيس للولايات المتحدة يمكنه إلغاء الاتفاق في أي وقت.

المصدر : اخبار اليوم