الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما - صدي السعودية
الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما - صدي السعودية

الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما صدي السعودية نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما - صدي السعودية، الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما - صدي السعودية نأتي لكم بكل جديد من كل انحاء الدنيا ، جديد اخبار اليوم عبر موقعنا صدي السعودية ونبدء مع الخبر الابرز، الكالتشيو| نابولي للحفاظ على عرشه.. وأتالانتا يتطلع لإسقاط روما.

صدي السعودية يتطلع نابولي للاحتفاظ بصدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، قبل بدء العطلة الشتوية، عندما يستضيف فيرونا، صاحب المركز التاسع عشر (الثاني من القاع)، اليوم السبت، في تمام الساعة الرابعة مساءً، على ملعب سان باولو، بقيادة الحكم روساريو أبيسو، في المرحلة الـ 20 للمسابقة.

ومن المقرر أن تتوقف البطولة بعد انتهاء مباريات هذه المرحلة، بعدما تقرر تأجيل الإجازة الشتوية المعتادة، على أن تستأنف المسابقة في 21 يناير الجاري.

ويتصدر نابولي المسابقة برصيد 48 نقطة، بفارق نقطة فقط أمام أقرب ملاحقيه يوفنتوس، حامل لقب البطولة في المواسم الستة الأخيرة، لكنه يعاني من بعض التراجع في أدائه ونتائجه في الفترة الأخيرة.

وتغلب نابولي على سامبدوريا (3ـ2)، ثم على كروتوني (المتواضع) 1ـ0، في المرحلتين الماضيتين للبطولة، قبل أن يودع بطولة كأس إيطاليا، بخسارته 0ـ1 أمام ضيفه أتلانتا في دور الثمانية.

في المقابل، يخرج يوفنتوس لملاقاة كالياري، عقب تأهل الفريق الملقب بـ(السيدة العجوز) للدور قبل النهائي بكأس إيطاليا، بعدما تغلب 2ـ0 على جاره تورينو في دور الثمانية الأربعاء.

ويتطلع ميلان لاستغلال قوة الدفع التي حصل عليها بعد صعوده للمربع الذهبي في الكأس، من أجل تحسين ترتيبه في ترتيب بطولة الدوري.

يلتقي ميلان، صاحب المركز الحادي عشر، الذي يبتعد بفارق 14 نقطة خلف المراكز المؤهلة لبطولة دوري أبطال أوروبا التي توج بها الفريق في 7 مناسبات، مع ضيفه كروتوني.

وبعد أن أطاح بنابولي، متصدر الدوري، من كأس إيطاليا، يملك أتالانتا فرصة تحقيق مفاجأة أخرى، عندما يواجه روما المتراجع، في الكالتشيو، اليوم، في تمام الساعة السابعة، على ملعب الأوليمبيكو.

واستطاع الفريق المنتمي لبيرجامو تجديد شبابه، عقب خسارته لثلاثة لاعبين أساسيين، من تشكيلته التي أنهت في المركز الرابع، العام الماضي.

وكان هذا أفضل مركز ينهي فيه أتالانتا، حتى الآن، وقد أربك الفريق المتابعين، الذين توقعوا رؤيته، في النصف الأسفل من جدول الترتيب، هذا الموسم.

ويأتي الفضل للمدرب جيان بييرو جاسبريني، الذي استطاع استعادة توازنه الشخصي، عقب تراجع مسيرته، حيث أُقيل من تدريب إنتر ميلان، عقب خمس مباريات، إضافةً لإقالته مرتين من قبل باليرمو، في غضون شهر.

وخلال مسيرته التي دامت 18 شهرا مع أتالانتا، استعاد المدرب البالغ من العمر 59 عاما سمعته، كواحد من أكثر المدربين الخططيين براعةً، إضافة لكونه متخصصا في العمل مع اللاعبين الناشئين، حتى وإن أقر بأنه ليس أحد أكثر المدربين فكرا وابتكارا.

وعلى الجانب الآخر، يحتل روما المركز الرابع، ويتراجع بفارق تسع نقاط خلف نابولي المتصدر، عقب مسيرة مهتزة، شهدت تراجع مستوى إيدن دجيكو، على الصعيد التهديفي.

وفيما يلي مواجهات اليوم في الكالتشيو:

- (تورينو ×  بولونيا) الساعة 1.30.
- (ميلان × كروتوني) الساعة 4.
- (نابولي × هيلاس فيرونا) الساعة 4.
- (جنوى × ساسولو) الساعة 4.
- (بينفينتو × سامبدوريا) الساعة 4.
- (سبال × لاتسيو) الساعة 4.
- (روما × أتلانتا) الساعة 7.
- (كالياري × يوفنتوس) الساعة 9.45.

شكرا لكم زوارنا الاعزاء ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو جديد وحصري ومميز ، وسوف ننقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على جميع الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صدي السعودية .

المصدر : التحرير الإخبـاري