لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب تبنـي بالموقف الصيني الداعم لمصر في انتخابات منظمة اليونسكو
لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب تبنـي بالموقف الصيني الداعم لمصر في انتخابات منظمة اليونسكو

أشادت لجنة العلاقات الخارجية بموقف جمهورية الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ الشعبية بعد إعلانها قرار سحب  مرشحها في انتخابات اليونسكو لصالح مرشحة "مصر" السفيرة مشيرة خطاب. 
وأكدت اللجنة، في بيان لها، الخميس 12 أكتوبر، أن القرار الذي تم اتخاذه بناءً على الاتصالات بين وزيرا خارجية البلدين، هو إثبات جـــديـــد على صدق وعمق الشراكة ما بين البلدين .
ومن هنا فقد أَبَانَت اللجنة عن عمق تقديرها لالتزام الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ بدعم "مصر"، والذي وضح جليًا في حصول السفيرة مشيرة على 5 أصوات، بعد انسحاب مرشح الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ الذي كان يملك نفس العدد من الأصوات. 
وقد اضافت اللجنة بأن الشكر موصول أيضا للعراق، على اتخاذها قرار مماثل في بداية الجــــولــة، الأولى بسحب مرشحها لصالح دعم مشيرة خطاب، ودعم الصف العربي باعتبار "مصر" ممثلة للعرب والقارة الأفريقية في هذه الانتخابات . 
واعتبرت اللجنة أن قرارات ومواقف كل من الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ والموصل،  تعكس نزاهة، ورقي  الدولتين في المنافسة  في انتخابات هذا المنصب الدولي الرفيع، سواء من جانب الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ التي انسحبت لصالح "مصر" في وقت دقيق وحاسم فى الجــــولــة الرابعة ، أو بالنسبة للعراق التي فضلت وحدة العرب على المجد والانتصار الشخصي. 
وجددت اللجنة مطالبتها للدول الافريقية بالالتزام بالموقف الرسمي الصادر من الاتحاد الأفريقي، والبرلمان الأفريقي بدعم مشيرة خطاب مرشحة للقارة الأفريقية ، في الجــــولــة الحاسمة للإعادة غدًا بين "مصر" وفرنسا ، للظهور بشكل مشرف وموحد أمام العالم في هذا الحدث الفارق . 
حيث قد نوهـت اللجنة على نجاح أجهزة الدولة المصرية في إدارة هذا الملف، بمنتهى الشرف والاحترافية ، في ظل الظروف السيئة التي شابت هذه الانتخابات ، مؤكدة أن وصول السفيرة مشيرة خطاب للمنافسة في الجــــولــة الرابعة يثبت ثقل "مصر" ، وقوة مرشحتها السفيرة مشيرة خطاب . 
وأكدت أنه بغض النظر عن ما تؤول إليه نتائج هذه الجــــولــة ، فالجميع يفخر بإدارة اجهزة الدولة المصرية لهذه الانتخابات منذ إعلان ترشيح  السفيرة مشيرة خطاب وحتى الآن .

المصدر : اخبار اليوم